تقييم مسلسل “لا كازا دي بابيل” او “البروفيسور”

"لا كازا دي بابيل"

“لا كازا دي بابيل” وهو المسلسل الاسباني الاشهر عبر مواقع التواصل الاجتماعي هذه الفترة و من خلال هذا المقال سنقوم بتقييم المسلسل.

المسلسل مبني على فكرة سرقة بنك. الفكرة تبدو عادية ومكررة حيث تبدأ الاحداث مع الشخص الذكي الذي يقوم بتجميع الفريق ثم رسم الخطة ثم التنفيذ وطبعا خلال التنفيذ يحصل خطا او خطأن على أقصى تقدير ويقوم قائد الفريق بإصلاحها وطبعا في اخر الفيلم يهرب اللصوص ومعهم المال ولا  يتعرضون للتتبعات.

مسلسل “لا كازا دي بابيل”  لم يخرح من هذا التمشي في سرد الاحداث ومن خلال هذا المقال سأقوم بتلخيص اهم نقاط ضعف وقوة المسلسل لذا عزيزي القارئ إذا كنت قد شاهدت المسلسل ولا توافقي الراي او انتبهت الي تفصيل لم انتبه اليه فلا تنسي ان تترك تعليقك اسفل المقال او عن طريق صفحتنا علي “الانستغرام” او “الفيسبوك” فرايك يهمني و يشجعني علي المواصلة.

نقاط قوة المسلسل

  • المسلسل يقدم 3 مجموعات من الافراد

المجموعة الاولي: تتكون من السارقين وعددهم 8 في البداية تبدو علاقتهم ببعض سطحية حيث انهم اختاروا أسماء مدن ليتعاملوا بها مع بعضهم البعض دون معرفة أسمائهم الحقيقية طوكيو، ريو, دينفر, برلين, أوسلو, نيروبي, هلسنكي, موسكو, البرفسور.

الرهائن: وهم تلاميذ جاؤوا لزيارة المتحف وعاملون في البنك نعيش معهم شعور الخوف و يركز المسلسل خاصة علي بعض الافراد (مونيكا، اليسون باركر) ومراحل تطور علاقتهم بالمختطفين بين حب كره.

الشرطة:التي تتفاوض مع العصابة بشكل مستمر وبعضهم يري القوة التدخل السريع هو الحل والبعض(راكيل) يري الحل في التفاوض لحماية الرهائن.

  • يبدا المشاهد بمتابعة المسلسل وهو لا يعرف شيء لا عن تفاصيل الخطة ولا عن دوافع السرقة وشيء فشيء ومع تقدم الاحداث يكتشف تفاصيل الخطة طباع الشخصيات (من الطيب ومن الشرير) وخاصة دوافعها للسرقة.
  • طوكيو وهي إحدى الشخصيات الرئيسة استعملت كراوي فمع كل حدث او قرار تتخذه المجموعة ويبدو بالنسبة للمشاهد متهورا تعود بنا طوكيو الي الوراء في شكل “فلاش باك” لتفسر لنا سبب اتخاذ المجموعة لهذا القرار.
  •  من منا لم يغني هذه الاغنية في مشهد الرقصة الجماعية مع دنفر و برلين و نيروبي  « bella ciao »

نقاط ضعف المسلسل

  • نسق ضعيف للأحداث: عليك عزيزي المشاهد ان تكون صبورا عند متابعة “لا كازا دي بابيل” لأنك لن تشعر بالتشويق والاثارة والرغبة في المواصلة الا مع الحلقة الثالثة.
  • طول المسلسل: المسلسل مقسم الي جزئين الجزء الأول مكون من 13 حلقة الجزء الأول و6 حلقات الجزء 2 علي الرغم من ان المسلسل كان من الأفضل ان يلخص في جزء واحد مكون من 15 حلقة علي اقصي تقدير.
  • جزء ثالث: منذ فترة يتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي خبر إمكانية تصوير جزء ثالث للمسلسل وهذا الجزء يمكن ان ينحرف عن الفكرة الرئيسية سرقة البنك ليقدم لنا مسلسل جديد تلاحق خلاله افراد الشرطة افراد العصابة.

وأخيرا لا استطيع ان اختم هذا المقال من دون ان اطفي عليه لمسة تونسية و اقترح عليكم كاستينغ “لا كازا دي بابيل” مع ممثلين تونسيين:

“طوكيو “سهير بن عمارة:

القاسم المشترك بين سهير و طوكيو هو الجمال المغرور الذي تتميز به كلا الممثلتان كما ان طوكيو شخصية تعيش تقلبات عديدة فتجد نفسك تارة تتعاطف معها  و طورا تكرهها بسبب تسرعها و عنادها وهذا ما يحصل معك ايضا عزيزي المشاهد لو كنت شاهدت سهير بن عمارة تؤدي دور سارة في مسلسل فلاش باك فمن منا لم يتعاطف معها عند موت ابنها ومن لم يكرهها بسبب خيانتها لزوجها و حجرها عليه بهدف الحصول علي ماله.

“ريو” نسيم زيادية:

ريو هو شخصية عاطفية ويقودها اندفاع الشباب وحب المغامرة لذلك فانها اقترفت عدة اخطاء خلال المسلسل كادت ان تؤدي الي فشل الخطة و تتشارك في هذه الصفات مع شخصية ابراهيم في مسلسل اولاد مفيدة فإبراهيم بسبب عاطفته وحبه لشخصية (سلمي المحجوبي) تسبب في مقتل ليليا و كاد ان يتسبب في سجن اخيه بدر.

“هلسنكي” شادلي العرفاوي

هلسنكي هي من اكثر الشخصيات المظلومة في هذا المسلسل فالشخصية كانت قليلة الكلام و لم تظهر فعليا إلا خلال الحلقة 7 من المسلسل كما ان المخرج لم يركز سوي علي القوة الجسدية للشخصية علي الرغم من انها الشخصية التي قامت بالتضحية الاكبر و هذه الشخصية لا يمكن ان تصل للجمهور التونسي و يحبها الا اذا قام بادائها شخص مثل الشادلي العرفاوي فحتي لو كان ظهور الشادلي محدودا في بعض المسلسلات (ناعورة الهواء) فانه لا يستطيع الا ان يترك اثرا في مشاهديه .

“نيروبي” ياسمين الديماسي

ما يميز نيروبي هو انسانيتها و انها اكثر شخصية في المسلسل تملك دافعا مبررا للسرقة كما انها شخصية غالبا ما تبرر تصرفاتها بصوتها المرتفع و ثرثرتها الزائدة لذلك لا يمكن ان تؤدي هذه الشخصية سوي ياسمين الديماسي و التي عرفها الجمهور من خلال مسلسل قطوسة الرماد بصوت كلثوم وهي شخصية تتميز بالثرثرة و الصوت القوي و هي من اكثر الشخصيات التي حازت علي شعبية كبيرة.

برلين ظافر العابدين

شخصية برلين من اكثر الشخصيات التي شدت المشاهد اليها اداء مذهل و شخصية تتمتع بالكارزما و لا تتراجع ابدا حتي في الاوقات الصعبة من ما جعلها تسيطر علي زمام الامور و تكون قائد الفريق و حتي ان خرجت الامور من يده فان برلين غالبا ما يعرف السبيل لإعادة الاحداث الي مسارها الطبيعي حسب الخطة و افضل ممثل يمكنه ان يؤدي دور برلين هو ظافر العابدين الذي يتمتع بالكاريزما و غالبا ما يذهلنا باداءه لعدة ادوار سواء في الدراما المصرية اللبنانية او التونسية.