تقييم و نقد الحلقة الأخيرة من مسلسل تاج الحاضرة

الحلقة الاخيرة من مسلسل تاج الحاضرة

تنبيه: عزيزي متابع ببراتزي ستار هذا النقد لا يمثل الا رأي كاتب هذا المقال لذا يمكنكم إرسال نقدكم لمسلسل تاج الحاضرة علي صفحتنا على الفيسبوك او الأنستغرام.

تلخيص الحلقة 14 و الاخيرة

الحلقة 14 كانت هي الحلقة الأخيرة من مسلسل تاج الحاضرة و يمكنكم قراءة تقييم العشر حلقات الاولي من المسلسل  لمعرفة المزيد عن أحداث المسلسل .

تبدأ الحلقة الأخيرة من المسلسل مع عربية التي تعود إلي منزل شريفة بعد أن تتسبب بدون قصد في فسخ خطوبة خير الدين باشا و جنات ابنة خزندار.

تذهب شريفة الي إبن عمها القاضي و تقترح عليه أن يتزوج من عربية و يكفل إبنها فيوافق القاضي رحيم علي طلب شريفة حتى يكفر عن ذنبه لكن الأوان بكون قد فات لأن عربية تذهب إلي بيت دوجة في حالة رثة و ملامح الحزن و التعب و الجوع بادية علي وجهها و تقرر أن تعطي محمد قاسم للسيدة دوجة حتي يكبر حفيدها في قصر الفريك وتتوسل عربية من دوجة أن تسمح لها بالبقاء بجانب إبنها و تخدمه لكن دوجة ترفض اقتراح عربية و تطردها.

تعود عربية حزينة تجر أذيال الخيبة الي منزل خالتي شريفة و تروي لها ما حصل معها.

يعود قاسم من العمل ليجد ابنه في المنزل و عندما يسال أباه عن الطفل يلفق الفريك حيدر قصة موت عربية.

تتزوج عربية من القاضي رحيم و تسوء حالتها النفسية بسبب فراق ابنها فيذهب رحيم الي منزل الفريك و يقترح ان يجعل عربية تري إبنها مرة في الشهر.

يسمع محمد قاسم صدفة حديث أمه و أبيه عن عربية و يلوم أمه على الحال الذي آلت له العائلة بسبب جشع امه دوجة

تشعر دوجة ان كل المصائب التي تعانيها عائلتها سببها الوحيد هو عربية فتتوعد التخلص منها.

يذهب قاسم لزيارة عربية و يقترح عليها ان تطلق القاضي رحيم و تتزوجه ليعيشا معا لكن عربية ترفض اقتراحه.

وفي المشهد الاخير يذهب قاسم الي منزل عربية صحبة ابنه محمد القاسم فيجد عربية و القاضي رحيم جثتين هامدتين.

نقد مسلسل تاج الحاضرة

الان سوف اقوم بنقد تاج الحاضرة و هذا النقد سوف يشمل نقاط قوة و نقاط ضعف المسلسل

نقاط القوة

الديكورات و الأزياء المستوحات من حقبة البايات كانت جيدة و نجحت في أن تأخذنا إلي تلك الحقبة التاريخية.

اللغة المستعملة و الحوارات ثرية لأنها استعملت معجم لغة التونسية قديمة.

أداء متميز للعديد من الشخصيات و التي نالت استحسان الجمهور.

نقاط الضعف

نسق بطئ للأحداث في بعض الحلقات و سريع جدا في الحلقة الأخيرة.

تركيز الكاتب علي قصة عربية أكثر من غيرها من الشخصيات في حين أنه يمكن أن نشك في وجودها الحقيقي لأن شخصية عبود المتصلة بها و حسينة شخصيات من وحي خيال الكاتب.

في نهاية هذا المقال أود اأن أقول أن أربعة عشر حلقة لم تكن كافية لتغطية حقبة تاريخية مهمة في تاريخ تونس كما ان هذا العمل الدرامي يستحق التقدير لكونه الأول من نوعه في تونس و ننتظر الجزء الثاني من المسلسل الذي سيبث رمضان 2019 بالتوفيق لفريق العمل.