هل ربح جوني ديب قضيته ضد امبر هيرد؟

قضية جوني ديب

قضية جوني ديب و طليقته امبر هيرد كانت محل متابعة الصحف, المجلات و مواقع التواصل الاجتماعي حول العالم
لكل سنقدم من خلال هذا المقال القصة كاملة
بدأت قضية جوني ديب و طليقته امبر هيرد عندما اتهمته انه قام بضربها و اساءة معاملتها عندما كانا معا
ومن هنا بدا الخلاف بين الطرفين لينتهي في اروقة المحاكم حيث أمضيا أسابيعا في جلسات علنية حققت ملايين المشاهدات علي مواقع التواصل الاجتماعي
و اخيرا نطقت هيئة المحلفين ليلة امس بالحكم في قضية جوني ديب و امبر هيرد بأن جوني ديب برئ و ان علي امبر هيرد تعويضه باكثر من 10 مليون دولار أمريكي
و لم يتوقفوا هنا فحسب فقد حكم ايضا على جوني ديب بدفع غرامة لانه شوه سمعة طليقته
و بعد التصريح بالحكم وقالت الممثلة امبر هيرد التي لم تظهر اي تعابير على وجهها أثناء النطق الحكم في بيان “أنها منفطرة القلب لأن هيئة المحلفين تجاهلت أدلة لصالحها”

كما قالت امبر هيرد: “أنا حزينة لأنني خسرت هذه القضية. لكنني حزينة أكثر لأنني فقدت على ما يبدو حقا ظننت أنه لي كأمريكية – وهو التحدث بحرية وصراحة”.

وأضافت: “أشعر بخيبة أمل أكثر مما يعنيه هذا الحكم للنساء الأخريات. إنه نكسة. إنه يعيد عقارب الساعة إلى زمن يمكن فيه أن تتعرض المرأة التي تتكلم وتتحدث علانية للعار والإهانة
و يذكر انه و بعد خسارتها لهذه القضية قد يصبح مستقبلها المهني مهددا خاصة مع تصاعد الدعوات لمنعها من التمثيل في الجزء الثاني من فيلم “اكوامان” المقرر عرضه السنة القادمة و تعويضها بممثلة اخري