مسلسل الحرقة

مسلسل الحرقة

بعد سنة من الفشل عادت التلفزة الوطنية لتتصدر المشهد الرمضاني لسنة 2021 من خلال عملين فنين وهما مسلسل الحرقة للمخرج لسعد الوسلاتي و سلسلة كان ما كانش لعبد الحميد بوشناق.

ومن خلال هذا المقال سوف نقدم لكم شرحا مفصلا لمسلسل الحرقة بجزءه الأول بعد أن صرح صناع العمل عن إمكانية إنتاج جزء ثاني من المسلسل.

العمل يعالج قضية الحرقة و يتعمق في مراحلة ما قبل و خلال و بعد الهجرة الغير شرعية و يصف معاناة المهاجرين الغير شرعيين الذي يغادرون وطنهم بحثا عن حياة أفضل ليجدوا أنفسهم يعانون من الاضطهاد و العنصرية في بلد الحريات.

  • ما قبل الحرقة

البداية كانت مع مرحلة ما قبل الحرقة و الظروف التي دفعت كل شخصية للتواجد علي قارب الحرقة الظروف مختلفة فأمينة مثلا كان الحب هو السبب الذي دفعها لاتخاذ قرار الهجرة اما هالة فطفلها الذي سيولد خارج اطار الزواج هو  ما دفعها لاتخاذ هذا القرار اما عياد فالهرب من الماضي و البحث عن هدف للحياة هو ما دفعه للهجرة و فارس التضحية لاجل العائلة هو ما جعله يتخذ هذا القرار الحرب و العنصرية هي السبب الذي دفع كايلا للاختيار طريق الهجرة غير الشرعية

  • خلال الحرقة

القارب الذي جمع هذه الشخصيات يتعرض الي العطب و هنا تصبح حياة الجميع و قدرهم بين الأمواج و يتصارع الجميع بسبب غريزة حب البقاء و يسوء الوضع ليظهر المعدن الحقيقي لكل الشخصيات و تكثر الضغائن و الاحقاد بينها..

  • ما بعد الحرقة

ما بعد الحرقة لم تكن ايطاليا الجنة المنشودة إنما في الحقيقة دخول هذا البلد كان صعبا جدا ويكتشف أبطالنا أنه كان عليهم التفكير أكثر من مرة قبل الخوض في رحلة الهجرة الغير شرعية أترككم لإكتشاف ما حصل معهم عند مشاهدة العمل.

نقاط قوة مسلسل الحرقة

تقاطع أقدار الشخصيات خلال الحلقة الأولي فقد شاهدنا كيف أن أمينة كانت تشتري مقتنياتها من نفس المغازة التي تعمل بها هالة وكانها اشارة من المخرج أن أقدار هذه الشخصيات كانت تتقاطع منذ البداية فقد جمعتهم اليابسة قبل أن يجمعهم قارب الحرقة لكنهم لم يكونوا يلاحظون ذلك.

نقل الواقع بحذافره و طرح قضايا من عمق المجتمع

من خلال مسلسل الحرقة سمح لنا لسعد الوسلاتي أن نعيش أطوارها بحذافرها من عمق الأحياء الفقيرة وصولا الي القارب الذي كان في كل مرة يغوص في عمق البحر تتغير وملامح الممثلين بطريقة واقعية حيث أن المعاناة مع الحر و الجوع كانت ظاهرة على وجوههم و يصبح من الصعب التمييز إن كان هذا تمثيلا أم حقيقة.

كما أن المسلسل طرح عدة قضايا حساسة منها العنصرية الفقر التهميش وحتي الحرب و تأثيرها على المهاجرين الغير شرعيين.

الثنائيات

مسلسل الحرقة منحنا الفرصة لمشاهدة قصص حب و ثنائيات جمعها القدر خلال الرحلة و بعدها و حتي علي الأراضي الايطاليا

و البداية كانت مع كايلا المهاجرة الإفريقية و الطباخ التونسي الذي وقع في حبها وصرح لها بذلك ويكون فراقهما أليما حيث إعتقلتها الشرطة الإيطالية لتعيدها الي بلادها.

هالة و الصاروخ مع بداية المسلسل كانت شخصية الصاروخ تبدو باردة المشاعر قاسية لا تملك قلب هدفها هو الربح المادي من وراء الحرقة و لكن مع تقدم الأحداث و ظهور هالة في حياة الصاروخ أصبح من الصعب عليه إخفاء طبيبة قلبه و سمح لنفسه بالتضحية بماله لأجل إعادة ابنها إليها وهنا تجسد الحب الحقيقي المبني علي الأفعال وليس الاقوال

عياد و أمينة الحب و الخوف من الوحدة هو ما دفع أمينة للحاق بحبيبها كريم و اللجوء إلي الحرقة لتبقي معه لكن مع تطور الأحداث خاب أمل أمينة في حبيبها كريم لتجد عياد يقف الي جانبها و تتطور العلاقة بينهما و يصل الأمر إلي مطالبة الجمهور بجزء ثاني أملا في معرفة مصير هذا الثنائي.

الممثلون في مسلسل الحرقة

الممثلون هم من أبرز نقاط قوة مسلسل الحرقة فيبدو أن المخرج لسعد الوسلاتي اختارهم بعناية شديدة ليكمل كل منهم مهمة الاخر

و لكن سأعرض عليكم من خلال هذا المقال أفضل 5 شخصيات في مسلسل الحرقة

شخصية منصور : من أكثر الشخصيات التي قد تستفزك خلال مشاهدة المسلسل تشبه في كتابتها و أدائها تلك الشخصيات العالمية  التي و مع تقدم الاحداث لا يسعك سوي أن تتمني اختفائها بسبب أفعالها التي تثير غضب الجميع الشخصية من أداء محمد علي زقرقر

شخصية الصاروخ: هي شخصية رمادية يتوازن داخلها الخير و الشر قد تكرهها أو تحبها أو تغير رأيك انطباعك منها

مع تقدم الأحداث لكن لا يمكنك أبدا نسيانها فعلي الرغم من أنه يقوم بنقل الشباب في قوارب الموت الا انه قام بعدة موافق شجاعة لا يمكن نسيانها يملك فلسفته الخاصة و يبرر ما يفعله بأنه “يفتح للناس طريقا إلي الجنة”.

فهل تشاطرونه الرأي؟

شخصية التيجاني: هي شخصية مع إنتهاء المسلسل سوف تكرهها لأنها شخصية تقف ضد أبناء وطنه و كأن المخرج يقول لنا من خلال .هذه الشخصية أن مغلب مشاكل هذا البلد تأتي من العملاء و الخونة الذين تجدهم يجتهدون في تحطيم أحلام شبابها

شخصية أمينة : شخصية عادية من الصعب ملاحظتها مع بداية المسلسل ولكن مع تقدم الأحداث يمكن أن نعتبر أن امينة هي من أكثر الشخصيات التي قام الكاتب بتطويرها خلال المسلسل لتتحول من شابة حالمة ساذجة إلي فتاة قوية تعرف كيف تتجاوز الصعوبات.

شخصية عياد : شخصية تمثل الكثير من الشباب تعيش دون أمل أو هدف اعتادت أن تركب قوارب الموت أملا في أن تجد هدفا تعيش من أجله و لكن كل هذا تغير مع نهاية المسلسل حيث تطورت الشخصية لتجد نفسك تشاهد شخصية مختلفة تماما عن بداية المسلسل.